رئيس التحرير

الحزب الشيوعي بالسودان يرفض اتفاق قوى التغيير والانتقالي

الأربعاء 17-07-2019 19:06

كتب

أعلن الحزب الشيوعي السوداني رفض الاتفاق الذي توصلت إليه قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري.

وقال الحزب إن الاتفاق لا يلبي تطلعات الجماهير في تحقيق أهداف الثورة والتحول الديمقراطي وتحسين الأوضاع المعيشية والاقتصادية. ووصف الحزب الشيوعي الاتفاق بأنه يكرس للثورة المضادة، مؤكداً أنه سيرفض المشاركة في أي من هياكل الحكم الانتقالي.

من جهته، أكد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو، المعروف بـ “حميدتي”، أن “المجلس ليس عدوا لقوى الحرية والتغيير بل شريك”.

وفي كلمة أمام تجمع جماهيري بمدينة حجر العسل، تعهد المسؤول السوداني، السبت، “بمحاسبة أي فاسد”.

وتقع مدينة حجر العسل في أقصى جنوب ولاية نهر النيل، وتعتبر مدخل الولاية من الجنوب، وتبعد عن العاصمة الخرطوم حوالي 100 كيلومتر شمالاً.

وقال حميدتي إن “انحيازنا للثورة لم يكن من فراغ”، مشدداً على “ضرورة السير للأمام، وعدم الالتفات للخلف”.

هذا وأفاد مراسل “العربية”، السبت، أن الوسيط الإفريقي إلى السودان، محمد الحسن لبات، أعلن أن المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير طلبا تأجيل الاجتماع إلى الغد، الأحد، وذلك بطلب منهما للتشاور ومزيد من التحضير.

ودافع نائب الانتقالي، الذي يترأس قوات “التدخل السريع”، عن تلك القوات مؤكداً أنها لعبت دوراً منذ أشهر في الحفاظ على أمن الخرطوم. وأوضح أن عناصر قوات التدخل السريع “ليسوا ملائكة، وسنحاكم كل مسيء”.

وكشف حميدتي عن وجود “مندسين وأجهزة مخابرات” يعملون على تشويه صورة قوات “التدخل السريع”، ويسربون فيديوهات مزورة تسيء إلى هذه القوات.

 

العربية

التعليقات مغلقة.

فيلم “السودان: الحديد والنار” وثائقي