رئيس التحرير

المجلس العسكري يعلق عقد شركة الفلبينية لإدارة ميناء بورتسودان

الأربعاء 24-04-2019 07:20

كتب

أصدر المجلس العسكري في السودان، الثلاثاء، قرارا بتعليق عقد الشركة الفلبينية العاملة بميناء بورتسودان الجنوبي.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) أن المجلس أصدر قرار تعليق الشركة إلى حين استكمال الإجراءات القانونية اللازمة لإلغاء العقد. كما أصدر المجلس العسكري، قرارا كلف بموجبه المراجع العام بالشروع فورا في المراجعة المالية والإدارية للإدارة العامة للحج والعمرة (حكومية)، ورفع تقرير للمجلس بهذا الخصوص. وفي فبراير/ شباط الماضي، وجه نواب في البرلمان السابق، اتهامات لإدارة الحج والعمرة بالفساد.

وأضافت الوكالة الرسمية أن المجلس أصدر قرارا بتكوين لجنة على مستوى المركز والولايات لحصر العربات الحكومية في الخمسة سنوات الأخيرة. وفي مارس/ آذار الماضي، قرر الرئيس المعزول عمر البشير بمراجعة عقد الشركة الفلبينية بالميناء الجنوبي بما يُراعي مصلحة البلاد.

وكان عمال الميناء الجنوبي بمدينة بورتسودان (شرق) دخلوا في إضراب مفتوح احتجاجا على دخول شركة فلبينية لتشغيل محطة الحاويات. وفي 2016، وقعت الحكومة السودانية، عقدا مع شركة الخدمات الدولية لمحطات الحاويات (ICTSI) الفلبينية لتشغيل الميناء الجنوبي.

ولم تباشر الشركة الفلبينية أعمالها إلا في 2019، بعد أن فازت بالعطاء (مزايدة) ضمن 10 شركات عالمية شاركت في المنافسة.

ويستمر العقد الذي وقعته الحكومة السودانية مع الشركة الفلبينية لمدة 20 عاما، مقابل 530 مليون يورو (600 مليون دولار)، تم دفع 410 ملايين يورو (464 مليون دولار)، والباقي على أقساط.

وبورتسودان، ميناء يقع في مدينة بورتسودان، عاصمة ولاية البحر الأحمر، وينقسم إلى الميناء الشمالي والميناء الجنوبي.

 

الأناضول

التعليقات مغلقة.

فيلم “السودان: الحديد والنار” وثائقي