رئيس التحرير

المعارضة في جنوب السودان تطلب تمويل إتفاق السلام بالنفط

الأربعاء 13-03-2019 00:00

كتب

طالبت أنجلينا تينج، رئيسة لجنة الدفاع بالمعارضة المسلحة، حكومة دولة جنوب السودان بتخصيص 10 آلاف برميل نفط يوميا، لدعم تنفيذ بنود اتفاق السلام خلال المرحلة الحالية.

وقالت تينج، وهي زوجة ريك مشار، زعيم المتمردين “على الحكومة أن تدعم تنفيذ بنود اتفاق السلام بالنفط، خاصة الجانب الأمني المتعلق بتجميع القوات المشتركة وتدريبها قبل إعلان الحكومة في مايو المقبل”.

وفي 5 سبتمبر الماضي، وقع فرقاء جنوب السودان، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اتفاقًا نهائيًا للسلام، يشمل فترة قبل انتقالية لـ 8 أشهر، تُعلن الحكومة بعدها، ثم فترة انتقالية لـ 3 سنوات و6 أشهر.

وأضافت في تصريح للأناضول، الثلاثاء أن الاتفاق نص على بدء عملية تجميع قوات المعارضة خلال 45 يوم عقب التوقيع، وهو ما لم يحدث بعد.

وأشارت تينج، إلى أن تأخر تنفيذ الترتيبات الأمنية قد يؤدي إلى تأخر إعلان الحكومة الانتقالية في 12 مايو المقبل.

وأوضحت أنه “من المرجح ألا تتمكن الأطراف من تنفيذ الجدول الزمني الخاص باتفاق السلام خلال الفترة ما قبل الانتقالية، والمفترض انتهاؤها بتشكيل الحكومة الانتقالية الجديدة”.

وفي يناير الماضي، أعلن مجلس الدفاع المشترك بجنوب السودان (يضم جميع رؤساء أركان الأطراف الموقعة على اتفاق السلام)، عن حاجته لـ 59 مليون دولار؛ لتنفيذ بنود اتفاق الترتيبات الأمنية خلال الفترة ما قبل الانتقالية.

وينص الاتفاق على تدريب القوة المشتركة من الحكومة والمعارضة خلال الفترة ما قبل الانتقالية، تمهيدا لنشرها بالعاصمة جوبا، لحماية أعضاء الحكومة الانتقالية والمنشآت الحيوية خلال الفترة الانتقالية.

وانفصل جنوب السودان عن السودان عبر استفتاء شعبي في 2011، وشهد منذ 2013 حربًا أهلية بين القوات الحكومية والمعارضة أخذت بُعدًا قبليا.

اضف تعليق

عثمان ذو النون: #مقتل_معلم_مقتل_أمة