رئيس التحرير

تهديد حكومي بإجراءات جديدة ضد الصحف الالكترونية

السبت 31-12-2016 11:07

كتب

قال ابراهيم محمود ، مساعد عمر البشير ونائبه في رئاسة المؤتمر الوطني ، ان حكومته ستتخد إجراءات جديدة– لم يسمها – ضد الصحف الألكترونية المعارضة .

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده أمس بالخرطوم : ( لن نسمح لأي جهة اعلامية بتهديد أمن البلاد) ، وبرر مصادرة وإغلاق الصحف بالقول : ( المعركة الاعلامية أخطر من معركة السلاح ، وأي زول يتسبب في هزيمة الشعب السوداني سنعتقله).

وقال ان الصحف الالكترونية المعارضة التي تتحدث عن الحريات لا تتيح الحريات ، وترفض نشر مقالات مؤيدة للمؤتمر الوطني في مواقعها.

وهدد قائلاً : ( أي زول ما عامل (حرية) فى صحيفته الالكترونية ما بنخليهو يجي السودان.. حنقفلو) .

وأضاف : ( لن نقبل بمجيء أي شخص معارض إلى السودان، وهو يعمل على معارضة الحكومة والكتابة في المواقع الالكترونية ويسعى لمنع الرأي الآخر في هذه المواقع والاستحواذ عليها منفرداً).

واعترف بقمع نظامه للصحافة ، قائلاً : ( البلاد تمر بظروف أمنية شديدة التعقيد ولا يمكن السماح لأي وسيلة إعلامية بترويع المواطنين).

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن