رئيس التحرير

معتز موسي يربك «سوق الدولار» بـ«تغريدة»

الخميس 11-10-2018 08:36

كتب

في تغريدته الثانية على موقع «تويتر» أمس، أعلن رئيس الوزراء السوداني، الدكتور معتز موسى، أن كل الصرافات الآلية سيتم تغذيتها بالنقود ابتداء من بعد غد السبت… وذلك بعد أن أحدثت تغريدته الأولى بأن البنك المركزي سيقوم بتوفير أموال لخمسة بنوك من أجل شراء الدولار، جدلا واسعا وارتباكا في أسعار العملة في السوق.
وتعد تغريدات رئيس الوزراء، الذي يشغل منصب وزارة المالية بالتكليف، هي المرة الثانية التي يغرد فيها مسؤول سوداني معلنا عن قرارات وإجراءات الدولة المالية والاقتصادية… ما اعتبره كثيرون بادرة للحديث بشفافية بشأن اقتصاد البلاد، وذلك رغم انتقاد البعض لما سببته التغريدة من غموض وارتباك في الأسواق.
ويواجه السودان أزمة في توفر النقود في الصرافات منذ أشهر وانعداما في السيولة النقدية، ما أدى لمعاناة كبيرة لشرائح واسعة للمتعاملين مع البنوك، لكن مصرفيين أكدو لـ«الشرق الأوسط» أمس، أن البنوك ستبدأ الأحد المقبل في توفير النقد المطلوب لعملائها. فيما أعلن بنك السودان أول من أمس أن أول باخرة محملة بالعملات السودانية من جملة أربع بواخر، ستصل إلى ميناء بورتسودان اليوم الخميس.
وأعلن موسى في تغريدة أول من أمس، أنه تلقى تأكيدات من محافظ البنك المركزي بأن خمسة بنوك ستقوم بشراء الدولار نقدا بشكل مباشر من الجمهور ابتداء من أمس.. وسيقوم البنك المركزي بتوفير كل النقود المطلوبة للشراء.
ووسط تضارب معلومات بهذا الشأن، قالت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط»، إن اتحاد المصارف رفض تخصيص خمسة بنوك من جملة 42 بنكا للقيام بهذا الدور، حيث يعتبر خرقا لقواعد المنافسة بين البنوك.
وانتشرت التكهنات بشأن البنوك الخمسة المعنية، رغم أنه لم تصدر بها تأكيدات رسمية. وقال مصرفي يعمل في بنك ليس ضمن تلك البنوك المرشحة، إن تحديد خمسة بنوك ليس عدلا، وكل بنك يريد أن يوفر لعملائه خدمات أفضل، ولا خدمة أفضل يقدمها البنك لعملائه هذه الأيام سوى السيولة النقدية.
وأوضح المصدر المصرفي، أن البنوك الآن تعاني من شح في السيولة، وحتى أرصدتها الموجودة في البنك المركزي لا تستطيع الحصول عليها، بما يوافق أعمالها… مشيرا إلى أن البنوك كانت تمنح أسبوعيا مليون جنيه لتغطية عملائها، فيما تتجاوز احتياجات العملاء المليارات.
وأعلنت «آلية صناع السوق»، التي شكلتها الحكومة قبل ثلاثة أيام لتحديد سعر يومي لعملة الدولار مقابل الجنيه السوداني، أن سعر الدولار هو 47.5 جنيه، وهو الرقم نفسه الذي صدر به قرار عند إطلاقها، فيما حدد سعر 54.7 جنيه سوداني مقابل اليورو. وذلك من خلال تخفيض حاد بلغ 60 في المائة، لمواجهة أزمة تراجع العملة جراء الأزمة الاقتصادية الطاحنة في البلاد.

اضف تعليق

معتز مطر: السودان تحرر جنودنا المخطوفين و ضحكات السيسي تتعالي مع الشباب .. ؟!!