رئيس التحرير

بعثتم منظمين ولم تبعثوا متحصلين!!

الجمعة 14-09-2018 11:37

كتب

(1)
كثير من القنوات الفضائية أصبحت تبيع الوهم للمشاهدين وللمرضى وما أكثر قنوات الدجل والشعوذة والعلاج (عن بعد)!!
(2)
العملة الوطنية هى الحمض النووى لاى دولة فاذا أضعت حمضك النووى فقد أضعت دولتك.
(3)
همزتا الوصل والقطع متواجدتان فى اللغة العربية ولكنهما وعبر الرزاز المتطاير والغبار إنتقلتا الى شرطة المرور متى يعرف بعض رجال المرور انهم بعثوا منظمين لحركة السير والمرور ولم يبعثوا متحصلين؟..
(4)
صراع محموم وشرس تستعمل فيه كل الاسلحة وكل طرف يسعى للقضاء على الطرف الاخر انه الصراع الازلى
بين المواطن والباعوض والذباب بينما السلطات الصحية تمارس دور المحايد وكانه الامر لا يعنيها ولو هلك الطرفان!!
(5)
ياحكام ورؤساء وملوك وامراء دول العالم العربى والافريقى شعوبكم ليس فيها بقية من قوم اشعب الطماع وليس فيها من يُامل فى رغد العيش ورخاء السنين او يعشم بان نواعم الايام التى ذهبت تبادر بالرجوع.. شعوبكم ينتظرون منكم فقط أن تنقلوهم الى دول العالم الثانى.. صعبة دى؟
(6)
كل شئ من حولك يمكن أن يصبح نصاً ساخراً ولو كان موت الطاغية فانك يمكن أن تكتب وتقول (بالله شوف هذه الجيفة النتنة كانت تسؤم شعبها الذل والهوان.فكيف صار حالها؟)
(7)
الحزب الفلانى (دعك من اسمه ولون عيونه وحمض النووى) فهو حزب لا يمكن الركون أليه أو التعويل عليه لحل (صامولة مُفوتة سنة)!!
(8)
عندما يمر احدهم بمصيبة ما او تقع له كارثة او تحل به أزمة فمن الجهل المركب او الجهل البائن بينونة كبرى أن تطلب منه إستثمار مصيبته او الاستفادة من كارثتة او توظيف أزمته توظيفاً مثالياً ومثلا عندما إجتاحت السيول والفيضانات بعض مدن وقرى وفرقان السودان رأينا كثير من المسؤولين يطالب المتأثرين بتلك الكوارث بالاستفادة القصوى من مياه السيول والفيضانات وزراعة كل الاراضى التى غمرتها المياه!! ضع مائة علامة تعجب قبل
أن تقرأ مثل هذه النصائح الماسية بل هى نصائح ماسأوية مية فى المية.
(9)
واحد الولاة مجبراً لا بطل يزور مزرعة أسموها مزرعة نموذجية.. ويدخل الوالى المزرعة فيجد امامه اكواماً من الخضروات والفواكه فيبتسم وقناة الولاية تصور الحدث العظيم.!! والاعلامين التابعين له باحسانٍ كأنهم رقيب
عتيد يسجلون كل مايلفظ به سعادة الوالى وصاحب السعادة يسأل صاحب المزرعة النموذجية بكم كيلو البطاطس.؟ فيرد المزارع بعشرين جنيه ياسعادتك.. وسعادته يبتسم ويقول كفاية عليك عشرين جنيه.. ويصبح كيلو البطاطس بعشرين جنيه!!
عبر فضائية الولاية فقط. برغم أن الوالى يعلم تمام العلم بان كيلو البطاطس يُباع فى اسواق الولاية باربعين جنيهاً عزيزى القارئ عزيزى المشاهد ليس كل ماتراه فى الفضائيات حقيقة.. أنهم يبيعون لك الوهم وبالالوان الطبيعية فقد مضى زمان كان الكذب اسود وابيض فقط!!

التعليقات مغلقة.

سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 15-11-2018