رئيس التحرير

والي كسلا: يصف ما تعرضت له الولاية بـ “العيـن” ويقول لا نحتاج إلى “دقيق وسكر” إنما إعمار

الجمعة 10-08-2018 00:45

كتب

وصفت حكومة ولاية كسلا الدمار الذي تعرضت له الولاية بسبب السيول والفيضانات أنه بسبب (العين)، حيث قالت ” كسلا سُحرت، لكنها الآن تبخرت وتحصنت”.

وأعلنت الولاية رفضها للمساعدات المتمثلة في “الزيت والدقيق والسكر” لأنها تحتاج مساعدة التنمية والإعمار، وتخوفت من حدوث كارثة بسبب نهر القاش .

وقال والي الولاية آدم جماع، خلال مؤتمر صحفي بمجلس الولايات اليوم (الأربعاء) إن التكلفة الكلية لإعمار كسلا تبلغ ما يقارب مليارات، حيث أشار إلى انهيار 1990 منزلاً بكسلا انهياراً كلياً و (2492 ) انهياراً جزئياً،  موضحاً أنه سيتم ترحيل المواطنين الذين يسكنون في مجري القاش، وقال “لسنا مسؤولين من الذين يخالفون هذا القرار”.

وذكر آدم أنه لم يمنع دخول الإغاثة للولاية لكنه شدد على ضرورة تنظيم الدعم الذي يصل إلى الولاية حتى لا يتسول المواطن لأي جهه .

من جانبه قال نائب رئيس مجلس الولايات يوسف هباني إن الضرر بالمنازل بلغ 795 مليون جنيهاً.

فيما بلغ الضرر بالمرافق الحكومية (889) مليون جنيهاً.

وأشار إلي تبني حملة مع المؤسسات الداعمه لتوفير جزء من المبلغ الكلي لإعمار الولاية .

 

باج نيوز

2 تعليقان

1

بواسطة: مبارك مصطفى

بتاريخ: 10 أغسطس,2018 10:38 م

مشكلة نهر النقاش اللذي يفيض كل عام ويحدث الخسائر المادية هي أن مجراه غمر بالطمي الذي يجلب كل عام مع كل فيضان.
فإذا أزيل هذا الطمي فسوف لن يكون هنالك فيضان له خارج مجراه الطبيعي و المسأله في غاية البساطه الا وهي استجلاب driggder لتعميق مجراه اسوه بما يفعله المصريون للنيل الأبيض في جنوب السودان.
ارجو ان يصل اقتراحي هذا الي من يهمه الأمر

2

بواسطة: مبارك

بتاريخ: 10 أغسطس,2018 11:10 م

للتجربه

اضف تعليق

معتز مطر: السودان تحرر جنودنا المخطوفين و ضحكات السيسي تتعالي مع الشباب .. ؟!!