رئيس التحرير

إصابة 27 شخصا في اشتباكات بين بطون (الزغاوة) بجنوب دارفور

الإثنين 18-06-2018 12:58

كتب

جرح أكثر من 27 شخصا في اشتباكات عنيفة وقعت بين بطون بقبيلة (الزغاوة) في منطقة “دشيشة” التابعة لمحلية بليل بولاية جنوب دارفور إثر نزاع حول مزارع. وبعثت الحكومة المحلية بتعزيزات أمنية للسيطرة على الأوضاع.

وقال شاهد العيان العمدة في قبيلة الداجو محمد أحمد عيسى لـ “سودان تربيون” الأحد، إن مجموعة من قبيلة الزغاوة “أم كملتي” شنت السبت، هجوما على زغاوة آخرين بمنطقة “دشيشة” أثناء مناسبة اجتماعية بالقرية مستخدمين أسلحة بيضاء ما أدى الى إصابة 11 شخصا من أهالي المنطقة، و16 من المهاجمين حسب محضر البلاغات المدون بمركز شرطة محلية بليل.

وأضاف العمدة أن ما لا يقل عن 17 من الطرفين جرى نقلهم الى مستشفى نيالا التعليمي لتلقي العلاج.

من جهة أخرى أفاد مصدر، فضل حجب اسمه “سودان تربيون” أن لجنة أمن الولاية دفعت بتعزيزات عسكرية قوامها 15 سيارة مدججة بالأسلحة والجنود، واعتقلت القوة 15 شخصا من الطرفين واقتادتهم الى نيالا للتحقيق معهم.

وأشار المصدر الى أن زغاوة “أم كملتي” برفضون عودة النازحين الى مناطقهم والاستقرار فيها خاصة وانهم استولوا على المزارع بعد نزوح أصحابها الى المعسكرات.

وأبان أن حكومة الولاية عازمة على نجاح برنامج عودة النازحين الى مناطقهم حيث التزمت بتوفير كافة متطلبات العودة الطوعية وبينها حماية العائدين وممتلكاتهم.

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن