رئيس التحرير

(كفاية) تدعو لفرض عقوبات على قادة جنوب السودان بدلاً عن قطع المساعدات

الثلاثاء 15-05-2018 02:51

كتب

قال المدير المؤسس لمنظمة (كفاية) جون برندرغاست الأحد إن قطع المساعدات الإنسانية عن جنوب السودان لن يؤثر على حكومة الرئيس سلفا كير، داعياً إلى استخدام العقوبات المالية لاستهداف قادة البلاد.

وجاءت دعوة برندرغاست في مقابلة مع محطة إذاعة “إن بي آر” بعد تصريح للبيت الأبيض يقول فيه إنه سيشرع في إجراء مراجعة شاملة لبرامج المساعدة التي يقدمها إلى جنوب السودان.

وقال برندرغاست ” ما أخشاه هو تنفيذ الولايات المتحدة بالفعل لقطع المساعدات الإنسانية وعندها ستشير حكومة جنوب السودان إلى الأطفال الجائعين وتقول أنظروا إلى ما فعلته الولايات المتحدة”.

وأنتقد الناشط في مجال حقوق الإنسان الذي مارس الضغوط في الماضي من أجل استقلال جنوب السودان، حكومة الرئيس سلفا كير في جنوب السودان بسبب إخفاقها في بناء دولة قابلة للحياة.

وأردف “هذه ليست حكومة توفر خدمات لشعبها أو تبني البنية التحتية أو توفر الأمن وتفصل في النزاعات، إنها آلة نهب وحكومة كاذبة ومجموعة من اللصوص “.

وشدد برندرغاست على أنه وبدلاً من قطع المساعدات الإنسانية أو الاقتصادية فإن العقوبات المالية المفروضة على المسؤولين في جنوب السودان ستكون أكثر فاعلية ويكون لها تأثير مباشر عليهم، وزاد “لدى الولايات المتحدة الأدوات المالية لملاحقة قادة جنوب السودان وتجميد ممتلكاتهم والاستيلاء على كل الأموال التي سرقوها ووضعوها في البنوك وشراء العقارات والمنازل الفخمة حول العالم “.

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

معتز مطر: السودان تحرر جنودنا المخطوفين و ضحكات السيسي تتعالي مع الشباب .. ؟!!