رئيس التحرير

عبدالواحد: انا لا اعرف بأن هناك حركة شعبية اسمها جناح الحلو اعرف بأن هناك حركة شعبية واحدة بقيادة عبدالعزيز الحلو

السبت 12-05-2018 14:28

كتب

انا لا اعرف بأن هناك حركة شعبية اسمها جناح الحلو اعرف بأن هناك حركة شعبية واحدة بقيادة عبدالعزيز الحلو وهو حليف استراتيجي لنا ,وقضاياهم نفس قضايانا ونتفق معاهم

-جبال النوبة من حقها المطالبة بحق تقرير المصير فهو حق, اي شعب فى الدنيا شاعر بالاضطهاد من حقه يطالب بتقرير مصيره.

-(انت منو عشان تقول لزول ما يعمل تقرير المصير؟ ؟؟تقرير المصير حق وليس منحة.

-النظام ليس لديه مشروع اقتصادي هناك مشروع واحد اسمه البشير لكي يكون جالس في السلطة (عشان ما يودهوا محكمة الجنايات الدولية)

-عبدالواحد أطالب  المعارضة التي تؤمن بالتغيير بان نتحد ونصطف ونهيكل المعارضة وعسكري الثورة هم من يحققوا التغيير.

-نحن نريد إزالة كل هولاء الذين يريدون عمل سلام من أجل حماية البشير.

– انا عبدالواحد اقول للرفاق فى العدل والمساواة وحركة تحرير السودان التفاوض يشرعن النظام ولايخاطب جذور الأزمة .

-مشاكل السودان ليس المجتمع الدولي من يحددها نحن من نحددها.

-دارفور عندما مقومات الدولة وكانت دولة قبل السودان .

-عبدالواحد إذ كان تقرير المصير حل انا اول زول بنادي بحق تقرير المصير لدارفور .

-مفاوضات برلين لم تخاطب جذور الأزمة .

حوار الصراحة والوضوح مع قائد حركة جيش تحرير السودان عبدالواحد محمد النور

حوار: عواطف رحمة

الجزء الثاني

▪ماهي طبيعة العلاقة بين حركة جيش تحرير السودان

والحركة الشعبية جناح عبدالعزيز الحلو؟

أنا لا أعرف بأن هناك حركة شعبية اسمها جناح الحلو اعرف بأن هناك حركة شعبية واحدة والآن انتقلت الرئاسة للرفيق الحلو وهو حليف استراتيجي لنا قضاياهم نفس قضايانا ونتفق معاهم كثير جدا ونختلف معهم في حق تقرير المصير لأننا نري بأنه اولا حق ويحق لهم ذلك، حق تقرير المصير من حق اى شعب فى الدنيا يشعر بالاضطهاد من حقه يطالب بتقرير مصيره هذه ليست منحة وليس من حق الآخرين يغضبوا لذلك ويقولوا ما من حقهم المطالبة بحق تقرير المصير (انت منو عشان تقول لزول ما يعمل تقرير المصير )لكن نحن نري بأن حق تقرير لو كان بيحل مشكلة انا اول زول بنادي بحق تقرير المصير لدارفور لأن دارفور كانت دولة قبل عشرة الف سنة من السودان وعندها مقومات الدولة،لكن إذا كان العالم يتوحد نحن ننفصل لماذا؟ (عشان شنو انا ما بشوف في شي يخليني انفصل من السودان )نحن كتنظيم، سوف نعمل على إزالة الباب الذي يجعل اي شخص يفكر ينفصل ونبني دولة المواطنة المتساوية، الدولة التي لا تميز شعبها على اساس الدين ويتمثل ذلك فى العلمانية ولا على اساس العرق ويتمثل ذلك فى الليبرالية وكذلك حتي لا تكون هناك سلطة مركزية تمنع الناس السلطة الإقليمية وذلك يوضحه برنامجنا الفيدرالي لدينا مشروع متكامل لحل هذه الإشكاليات.

▪عفوا ذكرت نقاط الاتفاق بينكم والحركة الشعبية فقط تختلف في حق تقرير المصير؟

نتفق مع الحركة الشعبية في اشياء كثيرةجدا لأنهم يريدون ان يعملوا السودان الجديد وهو نفس مشروعنا الذي ننادي به

عفوا خلافكم في حق تقرير المصير؟

لا ليس هذا خلاف بيننا هذه قناعات الحركة الشعبية ونحن ليس لدينا اعتراض على قناعات الآخرين( نشوف) لو تحالفنا مع بعض نحاول نقرب مع بعضنا ونحاول نوحد السودان ونزيل الأسباب التي دعت الآخرين للمطالبة بحق تقرير المصير ، ليس جبال النوبة وحدها هناك نوبيين يطالبون بحق تقرير المصير وكذلك البجة وآخرين كثيرين حتي دارفور هناك من يريد حق تقرير المصير ولكن نحن نري بأننا لايمكن أن نفتت الدولة لان ذلك ليس حل بل علينا أن نفكر نوحد السودان على أسس العلمانية والليبرالية والديمقراطية حتي الجنوب نريد أن نتوحد معه إذا هناك إمكانية لكن بارادتهم هم وليس بإرادتنا ، نحن لأننا ليس اوصياء عليهم.

▪استاذ عبدالواحد اعتزل المجتمع الدولي وبنفس القدرالمجتمع الدولي عزله وأصبح غائب فى كل المحافل الدولية ما تعليقك؟

المجتمع الدولي لدينا معه اتصالات كثيرةجدا ونقاشات، لكن فى بعض الناس بيعتبروا إذا قابلت موظف في الخارجية مفروض تطلع ( statement )بأنك اجتمعت معه (ضاحكا)نحن نجتمع ونلتقي مع العديد من الدبلوماسيين والمفكرين والعديد من الشخصيات التي وزنها في المجتمع الدولي ولكن نحن كحركة نعتبر مثل هذه اللقاءات ليست من أجل ( الشو )لكي نثبت للآخرين بأننا التقينا ولكن نجمتع معهم من أجل قضايا الوطن ونبحث في هذه اللقاءات مصلحة المواطن السوداني ، اتسأل إذا كان المجتمع الدولي دا اعمي؟ هو نفس المجتمع الذي عمل CPA بأن الجنوب مسيحي أفريقي وغير مسلم وان الشمال عربي ومسلم هذا تصنيف خطأ للأزمة السودانية والدليل انه لم يحل الأزمة لا في الجنوب ولا الشمال، مشاكل السودان ليس المجتمع الدولي من يحددها ،نحن الذين نحددها ، وبعد ذلك ممكن نطلب مساعدة المجتمع لكي يساعدنا لكن كل الحلول المطروحة للسودان المجتمع الدولي هو الذي حدد الحل ويطالب الناس أن يتبعوه إذا المجتمع الدولي فشل في ال CPA وهي اتفاقية السلام الشامل وابوجا والدوحة وسرت وخارطة الطريق فشل في كل هذه الاتفاقيات ما الذي يجعلنا نذهب لنتفق معه على حل فاشل آخر (شنو ) نحن نطالب المعارضة السودانية تعالوا نضع حلنا كسودانيين ماذا نريد للسودان؟ وبعد ذلك ممكن نطالب المجتمع الدولي يساعدنا في حلنا هذا واصلا هذا الحل موجود في مواثيق الجبهة الثورية وثيقة الفجر الجديد وهي تغيير النظام بالطرق العسكرية والشعبية و كان ممكن ان يتم تسويق تلك الحلول للمجتمع الدولي لكن للأسف هناك أناس بيحاولوا البحث عن وسيلة لإنتاج أنفسهم وذهبوا وقبلوا حلول المجتمع الدولي وانتهي بهم المقام لخارطة الطريق التي تم توقيعها في أديس أبابا وبعد عدة أشهر الحكومة رفضتها .

▪استاذ عبدالواحد ماتعزي تأخر التغيير واصطفاف المجتمع الدولي إلى جانب النظام ماهي الأسباب؟

تأخر التغيير لسببين السبب الأول الهواجس التي خلقتها الحكومة السودانية والحكومات السابقة منذ الاستقلال للمواطن السوداني بأن تم وضعه في مجتمعات كل منها لديه هواجس ضد الآخر مثلا ناس كردفان لديهم هواجس من ناس دارفور ومن في الجزيرة لديه هواجس من الشمال وهكذا، هذه الهواجس السياسيين لم يطرحوا مشروع وطن لكي يوحدوا هذه المجتمعات إنما طرحوا مشروع أشخاص كل شخص يريد ان يكون عنده اتباع لا يريد أن يكون لديه مشروع وطن يشرك الآخرين معه في هذا المشروع، اعتقد بأن الحراك الذي حدث بكل صراحة هو عبارة عن انتهازية سياسية ضخمة حدثت في السودان في عهد الإنقاذ وما قبل الإنقاذ والدليل على ذلك الاتفاقيات التي تم توقيعها ناخد مثلا اتفاقية CPA ماذا فعلت لجنوب السودان برغم ما لديه من بترول ومن المفترض ان يكون أفضل دولة، وكذلك ما جلبت لشمال السودان شي كل الذين وقعوا هذه السلامات ماذا جلبوا لتلك المجتمعات التي قالوا بأنهم وقعوا السلام من أجلهم لم تأتي لهم بسلام، هذه المجتمعات والمواطن السوداني فهموا جيدا الوضع، لذلك المواطن السوداني لا يراهن أو يصدق اي شخص يريد ان يعمل سلام لأن التجارب السابقة لم تأتي لهم بسلام ولم تجلب لهم شيء مافي شخص يريد ان يقدم عبدالواحد أو أي شخص (عشان ) يكون وزير أو سفير أو رئيس ، يريد سلام يشعر به في معيشته وأمنه وتعليمه وصحته في هذه الأشياء يتمثل السلام في التنمية الزراعية والصناعية والبشرية كل هذه الاتفاقيات لم تفعل شي. الآن المواطن السوداني مقتنع بأن الحكومة والمعارضة عايزين يعملوا سلام عبارة عن إنتاج فشل في فشل وهم بيزيدوا معاناته كل هذه الأسباب هي التي تأخر التغيير بسببها كذلك المواطن لايريد اي سلام مع النظام لأنه فقد الأمل وبأن النظام لا يمكن ان يأتي له برخاء أو طمأنينة او تنمية نظام فاشل و افلس، ليس لديه مشروع اقتصادي اوتنموي ليس لديهم مشروع سلام عندهم مشروع واحد اسمه البشير لكي يكون جالس في السلطة (عشان ما يودهوا محكمة الجنايات الدولية وهؤلاء الناس مصطفه حوله (ولا زول عايز يعمل سلام مع البشير ويحميه ويثبت للبشير انا بعمل معاك سلام وبحميك من الذين عايزين يغييروك ) نحن كل هولاء نريد أن نزيلهم وناتي بسلام للسودانيين وبمشروع وطني للوطن المفقود، لكي يأتو كل السودانيين ويجلسوا ويقرروا في حاضر ومستقبل بلدهم، أما اصطفاف المجتمع الدولي ضاحكا سوف أسرد لك موقف حدث في أبوجا ايام المفاوضات ايام المرحوم مجذوب الخليفة فى عام 2006م كنا فى الفندق ونريد أن نأخذ المصعد وهو كذلك قريب مننا كنت انا واحد رفاقي فى الحركة ومجذوب الخليفة في الاتجاه المقابل لنا لقد سمعته يتحدث لأحدهم (والله ديل بس خليهم يوقعوا معانا والله نخليهم ينسوا أمهاتهم ) وكنا في ذلك الوقت صغار في نظرهم لم يقولوا زوجاتهم أو إخوانهم قالوا امهاتنا يعني نحن في نظرهم أطفال ولا يعتبرون بأننا لدينا مشروع وطن انا ذكرت لك هذا الموقف لأنهم (بيشوفوا )المعارضة السودانية جاهزين لتوقيع اي اتفاقية، انا بفتكر مشروع الجبهة الثورية وثيقة الفجر الجديد من أفضل المشاريع والمواثيق التي وقعت لتغيير السودان على الإطلاق لكن كما سبق وذكرت لك الناس ما بتاخد هذه الوثائق وتعمل بها إنما بياخذو هذه الوثائق لكي تكون وسائل لإنتاج الشخص أو التنظيم على حساب القضية الوطنية لذلك نحن لا نجلس مع المجتمع الدولي عندما يتخطى هذه الوثائق والحلول ولا نواصل معه بدليل الجبهة الثورية عندما تخلت عن تلك الوثائق الأصلية للجبهة الثورية والفجر الجديد وذهبوا لوثائق تفاوضية مع النظام وعقد صفقات مع النظام ، و نداء السودان ما كنا جزء منه لأنه ليس فيه المباديء ومشروع الوطن الذي نريده غير موجود.

▪لماذا أصبح موقف المجتمع الدولي يوافق النظام؟

أصبح المجتمع الدولي يوافق هذ النظام وفق مصالحه يستخدم المعارضة كي يمارس ضغوط على الحكومة (لو ماعلمت كذا بنعمل لك كذا النظام يقدم تنازلات وبالعكس عندما يكون عنده مصالح وصفقة مع الحكومة يضغط على المعارضة لكي يحقق هدفه والدليل على ذلك ما حدث في خارطة الطريق عندما كان الأميركان والموتمر الوطني عندهم صفقة الإرهاب مع النظام تحولوا من دون أي سبب من التحالف مع المعارضة لصالح النظام وضغطوا على المعارضة حتى وقعت على خارطة الطريق بعد ممانعة خمسة أشهر مشوا وقعوا نفس خارطة الطريق لكن البشير قال ليهم بلوها واشربوا مويتها لأنه يعلم بأنها ليست ارداتكم انتم دي إرادة المجتمع الدولي. لذلك نحن نريد من المعارضة السودانية و انا لا أطلب من كل المعارضة فقط الذين يؤمنون بالتغيير بأنه حان الوقت لكي نأتي ونوقع على هذه المواثيق التي اصلا موجودة للذين لم يوقعوا عليها أن يأتوا لكي يوقعوا عليها ونهيكل المعارضة التي تريد التغيير ونصطف ومن بعد ذلك نترك المواطنين السودانيين وعسكري الثورة هم من يحققوا هذا التغيير.

▪استاذ عبدالواحد ماتقيمك لمفاوضات برلين؟

لا أعرف عنها اي شي

▪اقصد من حيث المبدأ ماهو تقيمك؟ ناس تجتمع (وتفرتك)منذ أن تمردنا ناس تجلس وتنفض وتخرج بيانات ما اعتقد المواطن السوداني منتظر انك تجتمع وتخرج بيان المواطن السوداني ينظر هل سيجلب ويحل له مشكلة هل يوقف الموت؟ اعتقد اجتماع لم يوقف موت الناس لم يصلح اقتصاد الناس معيشتهم عودتهم لقراهم كل ذلك ما موجود ما ممكن يكون في سلام، نحن طبعا نحترم خيارات الناس مع احترامي لخيارات الرفاق فى العدل والمساواة وحركة تحرير السودان نحب أن نقول لهم بأن كثرة ترديد الاتفاقيات تعطي الحكومة شرعية وبأنها حكومة تتفاوض

في حين ان الحكومة تستغل مثل هذه المفاوضات لكي تنتج نفسها ، بينما ليس هناك خطاب لجذور الأزمة أو معاناة الناس وهذه هي أزمتنا وهذا هو خلافنا.

6 تعليقات

1

بواسطة: Osman

بتاريخ: 12 مايو,2018 9:32 م

تمام حديث الاستاذ .

2

بواسطة: Souny Salam

بتاريخ: 12 مايو,2018 10:11 م

تحية ليك يا طل صاحب الصمود والثبات الثوري في زمن تغلغل كل القوة باهداف الثورة

3

بواسطة: مبارك منكادان

بتاريخ: 13 مايو,2018 3:15 ص

لك التحية رفيقي القائد عبدالواحد محمد نور . إرادة الشعوب هي التي ستنتصر في نهاية المطاف .قا ل تعالي ( اما البلد فيذهب جفاءا ويمكث في الارض ماينفع الناس ) فأنت نعم القائد ورجل الحرب والسلام .

4

بواسطة: نزار زيرو

بتاريخ: 13 مايو,2018 1:30 م

تسلم رفيقي المغوار على إيضاح المسكوت عنه

5

بواسطة: Abdalla Eissa

بتاريخ: 14 مايو,2018 7:28 م

اذا الشعب يوما ارادة الحياة فلابده ان يستجيب القدر
لك التحية ي رسول الانسانية رجل المواقف وبطل السودان القادم الكمندر عبدالواحد نور

6

بواسطة: عثمان ابوعفان

بتاريخ: 15 مايو,2018 10:55 ص

عبدالواحد قاٸد مستقبل

السودان يطالب بآثاره المسروقة والبعض يرد اتركوها للغرب