رئيس التحرير

إسرائيل تشيع أنباء عن صفقة تبادل أسرى تزامناً مع زيارة وفد حماس للقاهرة

الجمعة 23-02-2018 09:39

كتب

 قال وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، الخميس، إن حكومته تقوم باتصالات سرية من خلف الكواليس بهدف إعادة الجنود المحتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة منذ العدوان الأخير عام 2014، مشيراً إلى أن إسرائيل “تسعى لدفنهم في المقبرة العسكرية في جبل الزيتون في القدس المحتلة”.

وزعم ليبرمان في كلمته خلال إحياء ذكرى قتلى الجيش الإسرائيلي، والتي أقيمت في جبل الزيتون: “انتصرنا في الحروب لكن واجبنا إعادتهم”.

وتابع “نحن لا ننسى أحبابكم الذي لم يدفنوا في المقبرة العسكرية، ومن خلف الكواليس يعمل الجيش على فحص ما حدث والتحقيق حول الطريق الأخير الذي سلكوه والحصول على شهادات من كل من رأى وسمع وفحص الآثار، واجبنا إعادة كل جندي وكل من أرسل في مهمة”.

وتأتي تصريحات ليبرمان، في وقت يجري فيه وفد من حركة حماس مباحثات في القاهرة.

وقال القيادي في حركة حماس، طاهر النونو، مساء الخميس، إن نائب رئيس المكتب السياسي للحركة الشيخ صالح العاروري وصل إلى العاصمة المصرية القاهرة لينضم لوفد الحركة المتواجد في زيارة مصر منذ أيام.

وكانت القناة السابعة الإسرائيلية، قد ذكرت أن بعض المسؤولين العسكريين من الذراع العسكري لحركة حماس، كتائب عز الدين القسام، يجرون مفاوضات بالقاهرة، لعقد صفقة تبادل أسرى مع إسرائيل.

وقالت إن الوفد العسكري المتواجد حاليا بالقاهرة، يجري مفاوضات مع المخابرات المصرية، لإتمام صفقة تبادل مع إسرائيل.

القدس العربي

التعليقات مغلقة.

السودان يطالب بآثاره المسروقة والبعض يرد اتركوها للغرب