رئيس التحرير

موسيفيني لسلفا كير : كمبالا ستسهل توريد الأسلحة لجنوب السودان

الثلاثاء 13-02-2018 00:00

كتب

طمأن الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني نظيره الجنوب سوداني سلفا كير ميارديت بأن لا يخشى من حظر توريد الأسحلة الذي فرضته الولايات المتحدة على بلاده، وتعهد بأن تسهل كمبالا توريد الأسلحة إلى جنوب السودان وتتحدى حظر الأسلحة والعقوبات الأخرى.

واستقبل الرئيس سلفا كير، الأربعاء الماضي، النائب الأول لرئيس الوزراء الأوغندي موسى علي الذي حمل رسالة خاصة من الرئيس يوري موسيفيني.

وقال مساعد رئاسي رفض الكشف عن هويته لـ (سودان تربيون)، الأحد، إن “حكومة جوبا لن تفشل أبدا في الحصول على الأسلحة بأي وسيلة. إن ما تقوم به الدول الأجنبية بما فيها الولايات المتحدة هو السعي لتغيير النظام.. جنوب السودان لن يقبل أن يتم تغيير حكومة منتخبة ديمقراطيا من خلال القوة أو من خلال اتفاق مفروض”.

وفي أعقاب الانتهاكات المتكررة لاتفاق وقف الأعمال العدائية فرضت وزارة الخارجية الأميركية الجمعة 2 فبراير حظرا أميركيا على توريد الأسلحة إلى جنوب السودان ودعت الأمم المتحدة وغيرها من البلدان إلى أن تحذو حذوها.

وأضاف المساعد الرئاسي أن الرئيس موسيفيني نصح الرئيس كير والحكومة الانتقالية للوحدة الوطنية بعدم الذعر من قرار واشنطن الأحادي الجانب بفرض حظر على صادرات الأسلحة الى جنوب السودان.

وتابع “إن الرئيس موسيفيني صديق بالفعل لشعب جنوب السودان، وبعث رسالة إلى نظيره كير لغرضين، الأول أكد للرئيس سلفا كير عن دعم شعب وحكومة أوغندا لشعب جنوب السودان، وثانيا شدد على تأييده لحكومة جوبا وجدد أن الحكومة الأوغندية ستبذل قصارى جهدها في حالة فرض عقوبات لضمان تسهيل وصول جميع الأسلحة والخدمات المرتبطة بها الى جنوب السودان”.

ووجهت وزارة الخارجية الأميركية نداءً خاصا إلى الدول المجاورة لجنوب السودان لقطع تدفق الأسلحة إلى الدولة غير الساحلية و”وقف الدعم للجهات الفاعلة التي تعمل على زعزعة استقرار البلاد”.

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن

البوم الصور