رئيس التحرير

اتهامات للجنة انفاذ مخرجات الحوار بتزوير توصيات ورشة الانتخابات ومذكرة للبشير

الخميس 07-12-2017 03:00

كتب

رفع أكثر من 45 حزبا شارك في عملية الحوار بالسودان، مذكرة للرئيس عمر البشير تتضمن ملاحظات ومقترحات بشأن الانتخابات المزمع اجراءها في العام 2020، متهمين لجنة انفاذ مخرجات الحوار بتزوير توصيات ورشة عقدت بشأن مناقشة الإجراءات الخاصة بالعملية الانتخابية.

ونظمت الهيئة التنسيقية العليا لمتابعة انفاذ مخرجات الحوار الوطني، يومي الإثنين والثلاثاء ورشة بعنوان (الانتخابات ومستقبل الممارسة السياسية في السودان) في إطار تنفيذ مخرجات الحوار الوطني المتعلقة بالانتخابات والممارسة السياسية.

وعلمت (سودان تربيون) إن ممثلي أكثر من 45 حزبا دفعوا للمذكرة الاحتجاجية الى البشير عبر مساعده عبد الرحمن الصادق المهدي.

وشهدت الورشة خلافات حادة بين عدد من ممثلي الأحزاب واتهم بعضهم اللجنة بتزوير مخرجات الورشة.

واحتج بعض ممثلي أحزاب الحوار الوطني على عدم تضمين توصياتهم في مخرجات الورشة، فضلاً عن اضافة توصيات لم ترد في الورشة.

وطالب ممثلو أحزاب الحوار في الورشة بتغيير لجنة متابعة انفاذ المخرجات ودمغوها بالافتقار لثقة المشاركين.

ودعا حزب الاصلاح الوطني إلى ضرورة مراجعة تقسيم وترسيم الدوائر الجغرافية، وإجراء إحصاء سكاني جديد يستوعب جميع أهل السودان وإدخال النازحين واللاجئين والرحل في العملية.

وشدد أحمد عيسى أحمد رئيس الحزب بولاية الخرطوم في تصريح صحفي تحصلت عليه (سودان تربيون) على الشفافية، وتحفظ على تصويت القوات النظامية، وطالب أن تتم معاملتهم مثل بقية المواطنين، وتمسك بإبعاد كل المرشحين من وظائفهم وإنهاء خدماتهم كي لا تتأثر العملية بسلطاتهم ونفوذهم وإمكانات الدولة.

واعترف رئيس المفوضية القومية للانتخابات مختار الأصم في الورشة بعدم تطبيق المفوضية للقانون وتابع (لم نطبق القانون في تعيين أعضاء المفوضية المسؤولين عن الأداء الاداري والفني والمهني. كان يجب أن يكون عددهم9 وفقا للقانون ولكن تم تعيين 7 أعضاء).

واتهم حزب الاصلاح الوطني مفوضية الانتخابات بعدم الاستقلالية والحياد.

وأشار إلى تدخل الحكومة في عمل المفوضية، وطالب بأن يتم اختيار أعضاء المفوضية عبر الأحزاب السياسية لاعتبار أن الشأن يخصهم، وبعدها يتم رفع الامر لرئيس الجمهورية ليعين من بينهم رئيس المفوضية والأمين العام، وشدد الحزب على ضرورة أن ينطبق ذات الأمر على الولايات والمحليات.

وكانت الورشة المثيرة للجدل أوصت بإنشاء مفوضية مستقلة للانتخابات، ووضع خطة واضحة لإجراء العملية بالمناطق الحدودية ومناطق الرحل ومعسكرات النازحين مع التأكيد علي شمولية السجل المدني.

وأقرت التوصيات كذلك اجراء تعداد سكاني جديد قبل الانتخابات، وتكوين لجنة قومية لترسيم الدوائر الانتخابية وتكثيف الاعلام والتعريف بالإجراءات.

وأكدت التوصيات على ضرورة تهيئة بيئة التكنلوجيا والتصويت الالكتروني في ادارة الانتخابات القومية لأهميتها في تقليل الانفاق وضمان فاعلية الفرز والعد وتحقيق مشاركة كل ابناء الوطن في الانتخابات دون اشتراط حضورهم.

وطالبت بعرض قانون الانتخابات المقبل على كل القوي السياسية ومنظمات المجتمع المدني من خلال ورش عمل للتوافق عليه قبل عرضه على الاجهزة التنفيذية والتشريعية.

وأكدت التوصيات على تعزيز تجربة مجلس شؤون الاحزاب وأهمية الالتزام بالدستور والقانون والنظم الاساسية للأحزاب.

 

سودان تربيون

تعليق (1)

1

بواسطة: ابو عمر

بتاريخ: 7 ديسمبر,2017 7:33 م

البشير وعد بتنفيذ مخرجات الحوار وهو الذى يدفع لعدم تنفيذها باستخدام بدريه سليمان وابراهيم احمد عمر الفاشلين هو كل شى من وراءه البشير تبا له

اضف تعليق

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن