رئيس التحرير

قتال عنيف في ولاية (فانجاك) بجنوب السودان

الخميس 23-11-2017 03:00

كتب

اندلع قتال عنيف في ولاية فانجاك في جنوب السودان بعد أن شنت قوات موالية لحكومة جوبا هجمات ضد قوات المعارضة المسلحة.

وقال السكرتير الصحفي لحاكم ولاية فو التابع للمتمردين خان روم ان القوات الموالية للحكومة هاجمت مواقعهم، مشيرا إلى أن القوات الحكومية حاولت السيطرة على مقاطعة واو الواقعة تحت سيطرة المتمردين.

وأضاف مسؤول التمرد في تصريحات لـ (سودان تربيون) الثلاثاء ان “القوات الحكومية تم صدها بقوة ودمرت من قبل قوات الفرقة السابعة في واو حيث تكبد العدو خسائر فادحة”.

كما أكد مصدر في ولاية فانجاك القتال في مقاطعة أيود بين قوات الحكومة والمعارضة والتي اصيب خلالها عشرات الاشخاص تم نقلهم الى منطقة اكوبو لتلقى العلاج.

من جانبه نفى المتحدث باسم جيش جنوب السودان لول روى قوانق انباء تورطهم في القتال مع المتمردين فى فانجاك، مؤكدا ان منطقة واو فى الولاية الجديدة تحت سيطرتهم. 
وأكد برلماني يمثل منطقة أيود في برلمان جنوب السودان في جوبا أنه كان هناك قتال في المنطقة خلال الأيام الماضية بين الحكومة وقوات المعارضة.

وقال ان مسئولى المنطقة انقسموا حول الطريقة التي تحالفت بها قوات الموالية الحكومية بقيادة النائب الاول تعبان دينق وعناصر داخل القوات الحكومية كانت محبطة للجهود الرامية الى الوصول الى افراد المجتمع خارج مناطق سيطرة الحكومة للمشاركة في الحوار الوطني.

وأضاف المشرع الذي طلب عدم الكشف عن هويته ” أبلغنا تعبان دينق ومجموعته بان ما يقومون به ليس مفيدا وأنه يعيق المبادرات والجهود المجتمعية للوصول الى خارج المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة للمشاركة في الحوار الوطني. ان الذين أرسلوا من قبل المجتمع لتسليم رسائل السلام تم قطعهم بسبب هذه النشاطات العسكرية المتجددة، ولا نعرف ما حدث لهم الان، لقد فقدنا التواصل معهم “.

وحصل جنوب السودان على استقلاله 2011، ولكنه انحدر إلى حرب أهلية 2013 مما أدى إلى تشريد أكثر من مليوني شخص من منازلهم في حين قتل عشرات الآلاف.

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن