رئيس التحرير

أميركا تتجه لفرض مزيد من العقوبات على جنوب السودان

الثلاثاء 12-09-2017 08:28

كتب

كشفت مصادر دبلوماسية مطلعة لـ(سودان تربيون) ان حكومة الولايات المتحدة تفكر فى فرض المزيد من العقوبات وحظر الاسلحة على جنوب السودان اذا لم توافق الفصائل المتحاربة على وضع حد للحرب الأهلية التي تنزلق فيها الدولة الوليدة، لافتة الى أن روسيا رفضت الاقتراح مبررة ان هذا الاجراء لن يكون فعالا حيث ان دولة جنوب السودان تمتلك بالفعل الكثير من الاسلحة غير القانونية.

وفرضت الإدارة الأميركية الأربعاء عقوبات على اثنين من المسؤولين الحكوميين ورئيس أركان الجيش السابق واتهمتهم بتأجيج الحرب الأهلية في البلاد والاستفادة منها.

وذكرت وزارة الخزانة الأميركية في بيان لها على موقعها الالكتروني أنها وضعت مالك روبن رياك، نائب رئيس دفاع الدعم اللوجستي في الجيش الشعبي لتحرير السودان، وبول مالونق، قائد الجيش السابق الذي تمت إقالته في مايو، ووزير الإعلام مايكل ماكوي لويث على القائمة السوداء.

وفي يوليو 2015 فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات على ستة جنرالات من جنوب السودان واتهمهم بتغذية الصراع في الدولة الوليدة.

وفي نوفمبر 2016 طالبت الولايات المتحدة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بفرض عقوبات على رئيس أركان الجيش الشعبي بول مالونق ووزير الإعلام مايكل ماكوي لإعاقة عملية السلام في جنوب السودان.

وكان النائب الأول للرئيس وزعيم المتمرد الحالي رياك مشار مدرجا أيضا في القائمة المقترحة.

يشار الى أن الحرب الأهلية التي ينزلق فيها جنوب السودان أسفرت عن مصرع عشرات الآلاف من الأشخاص وتشريد أكثر من مليوني شخص منذ اندلاعها في منتصف ديسمبر عام 2013.

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن