رئيس التحرير

مواجهة بين فنانة تشكيلية وسلطات الخرطوم أمام المحكمة

الثلاثاء 22-08-2017 05:00

كتب

استمعت محكمة سودانية، الإثنين، إلى ممثل محلية الخرطوم وفنانة تشكيلية في قضية هدم مرسم “عزيز جاليري” الذي أزالته السلطات في فبراير الماضي مرسم بحجة أنه مبنى غير قانوني.

وكانت أولى جلسات محكمة الخرطوم شمال في النزاع بين الفنانة التشكيلية إيثار عبد العزيز وسلطات محلية الخرطوم قد بدأت في 7 أغسطس الحالي.

واستمع قاضي المحكمة يوم الإثنين الى طرفي النزاع في قضية هدم المرسم الذي كان يشغل أرضا في حدائق الهيلتون في منطقة مقرن النيلين الأزرق والأبيض بالخرطوم.

وأزالت سلطات محلية الخرطوم في فبراير الماضي مرسم “عزيز جالري” للفنانة التشكيلية إيثار عبد العزيز بالقوة وأحالته إلى ركام، ما أدى إلى حالة استياء بالغ وسط الفنانين التشكيليين، ودافعت المحلية، حينها، عن قانونية الإزالة.

وأبلغت إيثار قاضي المحكمة “أن محلية الخرطوم أقدمت بشكل مفاجئ على هدم المعرض وكبدتها خسائر فادحة بفقدان المعرض والمنحوتات التي بداخله وخارجه”.

وقالت إنها وقعت عقدا مع محلية الخرطوم في العام 2015 لكن الأخيرة لم تلتزم ببنوده وأرسلت جرافة هدمت المعرض بعد تصريحات لمعتمد المحلية أعلن فيها هدم المعرض.

وبدت الفنانة التشكيلية في تصريح لـ “سودان تربيون” واثقة من أن قضيتها في مواجهة سلطات محلية الخرطوم تمضي جيدا، وشددت أن عودة المعرض تشكل لديها أولوية قصوى، قائلة “لقد كرست حياتي لهذا العمل الجمالي”.

وحدد القاضي جلسة يومي الأول والثاني من أكتوبر المقبل للاستماع للشهود من محلية الخرطوم التي تواجه شكوى من صاحبة المرسم.

ودخلت الفنانة التشكيلية إيثار عبد العزيز في نوبة بكاء حادة، عندما أحالت جرافة منتوجها الفني الذي استغرق عدة سنوات إلى حطام في 25 فبراير 2017. ومنعت السلطات، حينها، مؤتمرا صحفيا دعت له إيثار من دون إبداء أي أسباب.

يشار إلى أن إيثار حاصلة على بكلاريوس كلية الفنون الجميلة، قسم التلوين، بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا وشاركت في العديد من المعارض والأنشطة خارج وداخل السودان.

 

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

الحصاد- السودان.. ترقب لنتائج اجتماع القصر