رئيس التحرير

السودان يوقف استيراد الأدوية ذات البديل المحلي

الجمعة 11-08-2017 08:01

كتب

أعلنت الحكومة السودانية تجميد استيراد الأدوية ذات البديل المحلي بشكل تدريجي، لدعم الصناعة الوطنية وتوفير النقد الأجنبي.
وأفادت وكالة الأنباء السودانية أمس الأربعاء بأن الحكومة ستباشر تطبيق توجيهات رئيس الجمهورية بشأن منع استيراد الأدوية ذات البديل المحلي، وذلك بعدما اجتمع وزير الصحة السوداني بحر إدريس أبو قردة مع غرفة مصنعي الأدوية.

وقال رئيس غرفة مصنعي الأدوية أحمد البدوي إن أدوية الصناعة الوطنية التي بلغت تغطيتها 100% في سوق الدواء المحلية بلغت 256 صنفا من إجمالي 970 صنفا تنتجها المصانع المحلية.

ويستورد السودان سنويا أدوية تتجاوز قيمتها مئتي مليون دولار وفق إحصائيات المجلس القومي للأدوية والسموم، في حين تغطي الصناعة المحلية 40% فقط من حاجة السوق المحلية، ويعمل في السودان نحو 27 مصنعا للأدوية.

وقال الأمين العام للمجلس القومي للأدوية والسموم زين العابدين عباس الفحل إن القرارات ستسهم في دعم وتطوير الصناعة الوطنية وتوفير النقد الأجنبي، إضافة إلى انسياب الدواء بصورة مستمرة في الصيدليات.

ويعاني السودان من شح النقد الأجنبي، وهو ما يشكل صعوبة في استيراد الأدوية وكذلك في استيراد مدخلات الإنتاج للصناعة المحلية.

ويلجأ مستوردو الأدوية إلى سوق الصرف الموازية لتوفير احتياجاتهم من النقد الأجنبي، ويبلغ سعر الدولار في السوق الموازية حوالي 21 جنيها سودانيا مقابل 6.7 جنيهات سودانية في السوق الرسمية.

 

الأناضول

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن

البوم الصور