رئيس التحرير

بدء مباحثات (سودانية ـ أردنية) في الخرطوم

الجمعة 11-08-2017 04:00

كتب

أقر رئيس الوزراء السوداني، النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح، بوجود تقاطعات وعوامل دولية حالت دون إنطلاقات علاقات السودان بالأردن، وأكد أن مستوى التعاون بين البلدين “دون الطموح”، متوقعا تجاوز تلك المنعطفات بـ”الحكمة والتفاهم”.

وأنهي رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي زيارة خاطفة الى الخرطوم ،الخميس، استغرقت ساعات شهد خلالها توقيع مذكرات تفاهم مع السودان فى عدة مجالات.

وقال صالح فى مؤتمر صحفى مشترك ان “تباينات وتقاطعات اثرت فى مسار التعاون الاقتصادى والفنى بين الخرطوم وعمان” مشيراً الى “عوامل “سياسية ودولية واقيليمة فرضت على البلدين حدودا فى الانطلاق”.

ولم يشرح المسؤول السوداني طبيعة تلك العوامل والتقاطعات التي أشار اليها.

وأوضح صالح انه رغم التشكيل المبكر للجان العمل المشترك بين البلدين منذ منتصف الخمسينيات فضلا عن وجود علاقات سياسية وطيدة الا ان مستوى التعاون الاقتصادى “دون الطموح وما انجز لا يكاد يعبر عن امكانيات البلدين”.

واشار خلال اعمال دورة الانعقاد السابعة للجنة الوزارية العليا السابعة بين السودان والاردن بالقصر الرئاسي الى ان الازمة الاقتصادية العالمية القت بظلالها على التنسيق والتعاون، لكنه توقع تجاوز ذلك بـ”شىء من الحكمة والتفاهم”.

وامتدح رئيس الوزراء الاستثمار الاردنى الزراعى فى السودان ممثلا في مشروع بشائر بولاية نهر النيل، شمال السودان، وتعهد بتذليل كافة المعوقات التى تعترض سير الاستثمار الأردني، وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه فى اجتماعات اللجنة الوزارية.

ووقع البلدان فى ختام اعمال اللجنة الوزارية المشتركة على 10 مذكرات تفاهم شملت “التربية والتعليم، الثقافة.، الشباب، التنمية الاجتماعية، التدريب المهني، المدن الصناعية، الكهرباء والطاقة المتجددة وبرامج كفاءة الطاقة، التخطيط الاستراتيجي، الثروة المعدنية” بجانب اتفاقية تفعيل اعمال المجلس المشترك بين اتحاد اصحاب العمل السوداني وجمعية رجال الأعمال الاردنيين وغرفة التجارة وغرفة الصناعة.

من جهته قال رئيس الوزراء الاردنى هاني الملقي إن انشاء الخط البحرى بين ميناء العقبة في الأردن وبورتسودان يمثل خطوة لتسهيل حركة التجارة والمواطنيين بين البلدين ويساعد الخط الجديد فى وصول الصادرات السودانية الى الشرق الاوسط ، مشيراً الي استعداد الحكومة الأردنية لتقديم المزيد من التسهيلات للجانب السوداني.

واضاف ” البلدين يعملان علي إعداد شراكة استراتيجية طويلة المدى”.

وفي أبريل 2014 وقعت اللجنة العليا السودانية الأردنية المشتركة على 19 اتفاقية وبرنامجاً تنفيذياً ومذكرة تفاهم شملت مجالات التعاون الزراعي والصحة الحيوانية والمقاولات والسدود والحصاد المائي والتدريب المهني والسياحي.

وزار الرئيس السوداني عمر البشير، الأردن للمشاركة في أعمال القمة العربية في مارس الماضي، رغم مطالب المحكمة الجنائية بتوقيفه.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” المدافعة عن حقوق الإنسان، دعت في بيان لها (آنذاك)، عمان إلى منع دخول أو أعتقال البشير بعد دخوله أراضيها لحضور القمة العربية لاتهامه في قضايا متعلقة بجرائم حرب وجرائم ضد الأنسانية في دارفور.

والأردن دولة عضو في المحكمة الجنائية الدولية، ويتعين عليها بموجب عضويتها التعاون مع المحكمة، لكن الحكومة الأردنية لم تستجب لمطالب المحكمة.

 

سودان تربيون

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن