رئيس التحرير

متمردو جنوب السودان ينفون تلقي الدعم من السودان

السبت 17-06-2017 09:19

كتب

 نفى قائد فصيل التمرد الذي يتزعمه نائب رئيس حكومة جنوب السودان السابق رياك مشار الجنرال أجاني عبد الباقي أكول، الخميس، تقارير أشارت إلى حصولهم على دعم عسكري ولوجستي من السودان المجاور.

 وقال أكول “هذا ليس صحيحا، ولا نحصل على أي دعم من حكومة السودان أو أي حكومة أو دولة أخرى في المنطقة، اننا نحصل على إمداداتنا من حكومة جنوب السودان وقوات جيش التحرير الشعبي السودان عندما نستولي على منطقة وعندما يقرر جنود ترك حكومة الرئيس سلفا كير والانضمام إلى النضال”.

وأكد القيادي البارز في حركة مشار أنه غادر بعدد من القوات والسلحة عندما غير ولائه من الحكومة في عام 2016، وأردف “شخصيا غادرت ببعض الاسلحة واستولينا على المزيد من الأسلحة من الحكومة عندما بدأنا عملياتنا وعندما انضم بعض رفاقنا في وقت لاحق، لذلك فإن هذه التقارير حول الحصول على دعم من السودان لا أساس لها من الصحة. إن حكومة جوبا تحاول إلقاء اللوم على الآخرين بسبب ضعفها، وكلنا يعرف أن نظام الرئيس كير ضعيف ويمكن أن يسقط في أي وقت”.

وتأتي تصريحات قائد المتمردين ردا على تصريحات المتحدث باسم الجيش الحكومي سانتو دوميك تشول الذى صرح للصحفيين في جوبا الأربعاء أن مقاتلي المعارضة المسلحة يتلقون الدعم والتدريب من الجيش السوداني.

وفي تصريحات بعد اشتباكات في شمال أعالي النيل حيث أفادت أنباء أن قوات الحكومة فقدت السيطرة على المدن الاستراتيجية، ادعى تشول أيضا أن الخرطوم سمحت لقادة المتمردين الجنوبيين الكبار بتنسيق عملياتهم من داخل الأراضي السودانية.

وفي القمة الاستثنائية الأخيرة التي عقدتها منظمة “إيقاد” بشأن عملية السلام في جنوب السودان اتهم الرئيس عمر البشير حكومة جنوب السودان بمواصلة تقديم الدعم للجماعات المسلحة بدارفور في الهجمات المنسقة الأخيرة للمتمردين من جنوب السودان وليبيا.

 

سودان تربيون

 

التعليقات مغلقة.

كلمة الاستاذ علي محمود حسنين في ندوة حركة تحرير السودان مكتب لندن