رئيس التحرير

نقل مئات المسافرين العالقين بمطار إسطنبول لسكن طلابي مؤقتاً

الجمعة 27-03-2020 09:14

كتب

نقل قرابة 1500 مسافر من الجزائر وتونس والأردن تقطعت بهم السبل في مطار اسطنبول بسبب أزمة فيروس كورونا، إلى مهجع للطلاب في شمال تركيا، وفق ما ذكرت وسائل إعلام محلية الخميس.

والركاب، وغالبيتهم جزائريون، علقوا في المطار بعد أن ألغيت الرحلات الجوية إلى بلدانهم. وتم نقلهم بالحافلة إلى مهجع للطلاب في مدينة كارابوك الواقعة شمالا، وفق ما ذكرت وكالة دوغان للأنباء.

وكانت شركة آي.جي.إيه المشغلة لمطار اسطنبول قد ذكرت الثلاثاء أن أكثر من ألف جزائري موجودون في المطار منذ عدة أيام فيما تسعى أنقرة لإقناع “الحكومة الجزائرية بالسماح بهبوط الطائرات التي تحمل” الجزائريين العالقين.

وفي 19 آذار/مارس علقت الجزائر جميع الرحلات الجوية المقررة مع أوروبا سعيا للحد من انتشار فيروس كورونا. وقالت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان إنه “في ما يخص وضعية المواطنين العالقين في تركيا، تؤكد وزارة الخارجية بأن كل التدابير اتخذت بالتنسيق والتعاون مع السلطات التركية للتكفل بهم في انتظار التأكد من هوية الكثير من هؤلاء العالقين”، واعدةً هؤلاء بأنه ستتم إعادتهم إلى الوطن فور انتهاء فترة الحجر الصحي والتأكد من هوية العالقين.

وتحدث وزير الخارجية التركي مولود شاوش أوغلو مع نظيريه الجزائري والتونسي الأربعاء، وفق مصدر دبلوماسي. وفي تركيا بلغت الحصيلة الخميس 59 حالة وفاة بكوفيد-19، و2433 إصابة.

(فرانس برس)

اضف تعليق

فيلم “السودان: الحديد والنار” وثائقي