رئيس التحرير

تحالف المزارعين البقاء رغم الاعداء !!

السبت 08-02-2020 10:02

كتب

@ بدعوة كريمة من سكرتارية تحالف مزارعى الجزيرة و المناقل كنت شاهد عيان على احداث إجتماع استثنائى دعت الية السكرتارية فى دار تحالف المزارعين لقسم ودحبوبة بالحصاحيصا. الاجتماع لتنوير العضوية بإنجازات التحالف للفترة السابقة و الخروج بشكل جديد للعمل التنظيمى يستوعب طبيعة عمل التحالف لفترة ما بعد الاطاحة بالنظام السابق حيث كان عمل التحالف بصورة شبه سرية تصدى للعمل مجموعة تحملت بجدارة الكثير من صعوبات العمل السرى من مواجهة وملاحقة و اعتقالات و بمعينات متواضعة ، رغم ذلك قاموا بالمهمة على الوجه الذى حافظ على جسم التحالف و قيادة العمل النقابى البحت لقضايا المزارعين عبر سكرتارية تقود العمل بشكل جماعى اذهل الجميع و اصبح مثالا يحتذى لبقية التنظيمات السياسية و النقابية و الفئوية و اصبح رصيدا ثوريا لهزيمة النظام و انتصار الثورة .
@ عضوية التحالف حضرت الاجتماع للمشاركة فى توسيع دائرة السكرتارية لمرحلة ما بعد الثورة بتمثيل كل الاقسام . ياتى هذا الاجتماع فى ظروف يتعرض فيها تحالف المزارعين لهجمة شرسة من قبل اعداء الثورة وسط المزارعين بجانب بعض فلول اتحاد المزارعين المحلول و تنظيم ما يعرف بحراك ابناء الجزيرة مخلب قط النظام المباد لضرب التحالف بجانب هؤلاء هنالك بعض رموز و قيادات احزاب تقليدية وجدت الفرصة الملائمة عقب انتصار الثورة لأن تطرح نفسها لقيادة العمل وسط المزارعين بلا تاريخ او مساهمات خلال الفترة السابقة من عمر النظام السابق يقودهم احد رموز حزب الامة فى المنطقة يسعى لتصفية حسابات قديمة مع التحالف الذى فضح انتهازيته لقيادة حزبه المركزية.
@ العمل المعادى للتحالف يحمل طبيعة شخصية تستهدف بعض القيادات داخل السكرتارية من الذين تصدوا لعمل التحالف فى ظروف هروب غالبية المناوئين الآن لعمل التحالف ، خوفا من عسف النظام السابق جاءوا الآن للمشاركة ، قيادة بلا رصيد نضالى ، كانت مطالبتهم دعوة حق اريد بها باطل كما سنرى . السكرتارية اعترفت بأن هنالك اخطاء كما جاء فى خطاب حسبو و لعل ترشيحات السكرتارية لمنصب محافظ مشروع الجزيرة وجد اعتراض البعض من هم خارج التحالف وجدوا أفراد متمردين من عضوية و اصدقاء التحالف لم توافق السكرتارية على ترشيحاتهم لمنصب المحافظ لأسباب منطقية ،ليقودوا حملة ضد التحالف بترديد إشاعة أنه واجهة للحزب الشيوعى تلك الاسطوانة القديمة المشروخة التى ظل اعداء التحالف يرددونها دون ان يجدوا من يستمع اليها .
@ فى بداية الاجتماع تقدم الاستاذ حسبو ابراهيم عضو سكرتارية التحالف بكلمة ترحيب ضافية قوطعت بالتصفيق حتى من قبل خصوم التحالف لما فيها من صدق و مباشرة عبارة عن عصارة خبرة تراكمية لقائد فذ بذل جهد الخبير فى حركة المزارعين يمثل حلقة الوصل بين القيادة التاريخية لحركة المزارعين مع الجيل الذى يقود العمل النقابى الآن فى تحالف المزارعين . عقب انتهاء كلمته قدمت المنصة الاستاذ بلة محمد الهادى لتقديم تقرير حول عمل التحالف عن الفترة السابقة لتتكشف حقيقة هذه الحشود التى جمعت قبل يوم بأحد فنادق ودمدنى .
@ تلك الجماعة لا تشبه عضوية التحالف من سيمائهم المرفهة المكتنزة و المنعمة المترهلة بسيارات الدفع الرباعى ، لم اشهدهم من قبل لفتوا الانتباه خارج الدار لتوزيع الادوار و قد جاءوا بهدف اختطاف سكرتارية التحالف ظنا منهم كما ضُلِلوا بأنه اجتماع لهيكلة التحالف بانتخاب قيادة جديدة . تقدم أحدهم بنقطة نظام فى غير محلها لتعديل اجندة اجتماع لا يحق له حضوره لأنه (حراكى) و ليس عضو تحالف ، كانت نقطة نظامه بمثابة (كلمة سر) إحداث الفوضى لينفض الاجتماع دون أن يتحقق لهم ما يريدونه و أغاظهم برود السكرتارية ،تصرفت بهدوء امتص هوجة متطفلين لا علاقة لهم بعضوية التحالف فضحوا انفسهم بسلوك صبيانى دخيل ليخرج الاجتماع برصيد اضافى لتجربة التحالف فى هزيمة اعدائه القدامى فى ثوب الفلول الجديد .

اضف تعليق

فيلم “السودان: الحديد والنار” وثائقي