رئيس التحرير

“غوغل” تسعى إلى شراء تطبيق منافس لـ”تيك توك”

الإثنين 07-10-2019 00:00

كتب

أجرت شركة “غوغل” الأميركية محادثات للاستحواذ على تطبيق لمشاركة الفيديوهات، قد يساعدها في مواجهة شعبية “تيك توك” TikTok، وفق ما كشف أشخاص مطلعون على مضمونها لصحيفة “وول ستريت جورنال”، أمس الجمعة.
وأوضحت “وول ستريت جورنال” أن “غوغل” تسعى إلى إتمام صفقة، هدفها الاستحواذ على “فاير وورك” Firework، وهو تطبيق مجاني للهواتف الذكية المحمولة، يتيح لمستخدميه مشاركة فيديوهات مدتها ثلاثون ثانية. وعلى عكس التطبيق الصيني “تيك توك” الذي يحظى بشعبية بين المراهقين، يستهدف “فاير وورك” المستخدمين الأكبر سناً.

ويتركز “فاير وورك” في مدينة ريدوود الأميركية، وقدرت قيمته بأكثر من مليون دولار أميركي، مطلع العام الحالي. ولم يناقش “فاير وورك” و”غوغل” قيمة الصفقة إلى الآن، وقد لا تؤدي المحادثات إلى إتمام عملية الاستحواذ، بل إلى طرق أخرى لعقد شراكة بين الطرفين، وفقاً لـ “وول ستريت جورنال”.

وكانت النسخة الصينية من موقع “تويتر”، “ويبو” Weibo، أبدت اهتماماً في الاستحواذ على “فاير وورك”، لكن محادثاتهما لم تصل إلى مستوى المناقشات مع “غوغل”، وفق ما كشفت المصادر نفسها للصحيفة الأميركية.

وقال أحد المطلعين على الخطط إن جزءاً من دوافع “غوغل” هو البقاء في الطليعة، لافتاً إلى أنها تدرس عمليات استحواذ أخرى أيضاً. ويشارك أحد المديرين التنفيذيين في “يوتيوب” في المناقشات حول صفقة “فاير وورك” المحتملة، وفقاً لمصادر “وول ستريت جورنال”.

وتأتي المحادثات وسط تشديد التضييق والتدقيق في ممارسات “غوغل” والشركات العملاقة، بسبب هيمنتهم على المشهد التكنولوجي. وكانت “غوغل”، التابعة للشركة الأم “ألفابت”، أقدمت على خطوتها الكبرى في المجال قبل 13 عاماً حين استحوذت على منصة “يوتيوب”، وحولتها إلى وجهة الفيديوهات الأولى على شبكة الإنترنت؛ نحو 500 ساعة من المحتوى الجديد تُحمل على “يوتيوب” كل دقيقة، ويقول محللون إن موقع يوتيوب” يدر نحو عشرين في المائة من إجمالي عائدات الإعلانات السنوية لشركة “ألفابت”.

لكن مجال مشاركة الفيديوهات على شبكة الإنترنت يتوسع أكثر فأكثر، بعيداً عن نفوذ “غوغل” و”يوتيوب”. إذ أصبحت مقاطع الفيديو القصيرة، المصورة بالهواتف المحمولة، على رأس اهتمامات الكثير من المستخدمين. وقد أدى الارتفاع في شعبية مثل هذا المحتوى إلى تحميل أكثر من شخص من كل سبعة أشخاص، حول العالم، تطبيق “تيك توك” على هاتفه المحمول. وتقدر قيمة الشركة الأم لـ “تيك توك” التي تتخذ بكين مقراً لها، “بايت دانس” ByteDance، بـ 75 مليار دولار أميركي.

و”غوغل” ليست الشركة الوحيدة الساعية إلى خوض مجال الفيديوهات القصيرة؛ صعود “تيك توك” السريع في الولايات المتحدة، لا سيما بين المراهقين، أثار قلق المسؤولين التنفيذيين في شركة “فيسبوك” الذين أطلقوا تطبيقاً مشابهاً يدعى “لاسّو” Lasso عام 2018. كما طرح تطبيق “سناب شات” الذي تملكه الشركة ميزات جديدة مشابهة لـ “سناب شات”.

يُذكر أن مسؤولين سابقين في “سناب” Snap و”لينكد إن” LinkedIn و”جاي بي مورغان تشايس أند كو” JPMorgan Chase & Co أطلقوا تطبيق “فاير وورك” العام الماضي. وتشير الشركة على موقعها الإلكتروني إلى أن ملايين الأشخاص حملوا التطبيق، لمشاركة فيديوهات حول ممارسة الرياضات الخطيرة أو دروس تعلم الغيتار.

وجمع التطبيق، مطلع العام الحالي، نحو 30 مليون دولار أميركي من شركات استثمارية، بينها “آي دي جي كابيتال” IDG Capital، و”جي إس آر فنتشر” GSR Venture.

 

العربي الجديد

اضف تعليق

فيلم “السودان: الحديد والنار” وثائقي